مرحبا بك في منتدى الشرق الأوسط للعلوم العسكرية

انضم إلينا الآن للوصول إلى جميع ميزاتنا. بمجرد التسجيل وتسجيل الدخول ، ستتمكن من إنشاء مواضيع ونشر الردود على المواضيع الحالية وإعطاء سمعة لزملائك الأعضاء والحصول على برنامج المراسلة الخاص بك وغير ذلك الكثير. إنها أيضًا سريعة ومجانية تمامًا ، فماذا تنتظر؟
  • يمنع منعا باتا توجيه أي إهانات أو تعدي شخصي على أي عضوية أو رأي خاص بعضو أو دين وإلا سيتعرض للمخالفة وللحظر ... كل رأي يطرح في المنتدى هو رأى خاص بصاحبه ولا يمثل التوجه العام للمنتدى او رأي الإدارة أو القائمين علي المنتدى. هذا المنتدي يتبع أحكام القانون المصري......

الكرملين: بوتين يزور كوريا الشمالية يومي 18 و19 يونيو

Atum

مراسلين المنتدى
إنضم
20 نوفمبر 2021
المشاركات
30,806
مستوى التفاعل
95,859
المستوي
11
الرتب
11
Country flag
قالت الرئاسة الروسية "الكرملين"، اليوم الاثنين، إن الرئيس فلاديمير بوتين سيقوم بزيارة إلى كوريا الشمالية يومي 18 و19 يونيو الجاري.

وقال الكرملين في بيان "تلبية لدعوة من زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون سيقوم فلاديمير بوتين بزيارة دولة ودية لجمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية يومي 18 و19 يونيو 2024".

ومن المقرر أن يزور الرئيس الروسي بعد ذلك فيتنام في 19 و20 يونيو.

ويأتي هذا التأكيد من الكرملين بشأن زيارة بوتين إلى كوريا الشمالية بعد أيام من تقارير أشارت إلى "تكنهات" بأن الرئيس الروسي سيزور بيونغيانغ خلال الأسابيع المقبلة.

فقد أكدت صحيفة "فيدوموستي" الروسية، يوم الاثنين الماضي، أن بوتين سيزور كوريا الشمالية وفيتنام خلال الأسابيع المقبلة، من دون تحديد موعد ثابت لها.

غير أن مسؤولا في فيتنام قال لرويترز في وقت سابق إن زيارة بوتين إلى فيتنام مقررة يومي 19 و20 يونيو لكن لم يتم تأكيدها بعد.

وكان الكرملين قال في وقت سابق أيضا إن روسيا تريد تعزيز التعاون مع كوريا الشمالية "في جميع المجالات" لكنه لم يؤكد موعد الزيارة.

يشار إلى أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون كان قد زار روسيا في شهر سبتمبر الماضي حيث وصل شرقي روسيا بالقطار وقام بجولة في قاعدة فوستوشني كوزمودروم الفضائية.

والأربعاء الماضي، ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية أن كيم قال في رسالة بعثها إلى بوتين بمناسبة العيد الوطني لروسيا إن بلاده "رفيق سلاح لا يقهر" لروسيا.

وقال الزعيم الكوري الشمالي إن اجتماعه مع بوتين، في قاعدة روسية لإطلاق الصواريخ إلى الفضاء العام الماضي، ساهم في تعزيز "العلاقة الاستراتيجية التي تعود إلى قرن من الزمان".

كما أشاد كيم بروسيا لتحقيقها نتائج في جهودها الرامية لبناء دولة قوية عبر "ردع وسحق كل التحديات والعقوبات والضغوط التي تمارسها القوى المعادية".

ويوم الجمعة الماضي، حذر مسؤولان من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة من أن زيارة بوتين المحتملة لكوريا الشمالية قد توطد العلاقات العسكرية بين البلدين.

وذكرت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية أن نائب وزير الخارجية الكوري الجنوبي كيم هونغ كيون قال، في اتصال هاتفي طارئ مع كيرت كامبل نائب وزير الخارجية الأميركي، إن زيارة فلاديمير بوتين لبيونغيانغ يجب ألا تؤدي لمزيد من التعاون العسكري بين روسيا وكوريا الشمالية في انتهاك لقرارات مجلس الأمن.
 

مصر دمى

عضو مميز
إنضم
28 فبراير 2023
المشاركات
2,721
مستوى التفاعل
4,501
المستوي
2
الرتب
2
Country flag

Atum

مراسلين المنتدى
إنضم
20 نوفمبر 2021
المشاركات
30,806
مستوى التفاعل
95,859
المستوي
11
الرتب
11
Country flag

عاصمة كوريا الشمالية تستعد لاستقبال بوتين


تزين مطار وشوارع العاصمة الكورية الشمالية بيونغ يانغ بأعلام روسيا ولافتات ترحب بزيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والوفد المرافق له.

وكتب على اللافتات: "تحيا الصداقة والتماسك الكوري الروسي غير القابل للتدمير!"، و"عاشت الصداقة والتماسك بين شعبي كوريا وروسيا"، و"نرحب ترحيبا حارا بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين"، و"الصداقة الكورية الروسية أبدية".

وتم نشر أعلام روسيا وكوريا الشمالية وصور الرئيس الروسي على جانبي الطريق من مطار بيونغ يانغ.

كما تم وضع أعلام روسيا وكوريا الشمالية في جميع شوارع بيونغ يانغ، وعلى واجهات المباني.


ويبدأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين غدا زيارة دولة إلى جمهورية كوريا الشمالية ومنها إلى فيتينام.

يشار إلى أن بوتين زار بيونغ يانغ في يوليو عام 2000، بعد شهرين من تنصيبه رئيسا. في تلك الزيارة بحث الرئيس بوتين القضايا الثنائية والدولية مع زعيم كوريا الشمالية في ذلك الوقت، كيم جونغ إيل، والد الزعيم الحالي.

ويراقب عدد من العواصم الغربية زيارة الرئيس الروسي إلى كوريا الشمالية وسط هواجس من تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في الظرف الحالي الذي يواكب العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا والعقوبات التي تفرضها هذه العواصم على روسيا و كوريا الشمالية.

وفي هذ الصدد أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن تقديره لكوريا الشمالية في دعمها الثابت لروسيا بعمليتها العسكرية الخاصة في أوكرانيا، واستعدادها للدفاع عن القضايا المشتركة.
 

Atum

مراسلين المنتدى
إنضم
20 نوفمبر 2021
المشاركات
30,806
مستوى التفاعل
95,859
المستوي
11
الرتب
11
Country flag

مسؤول ياباني: طوكيو تراقب عن كثب زيارة بوتين إلى بيونغ يانغ


قال أمين عام حكومة اليابان يوشيماسا هاياشي، إن سلطات بلاده لم تعلق بعد على زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى كوريا الشمالية التي تبدأ اليوم، لكنها ستقوم بتحليل نتائجها حتما.

وأضاف: "لا أرغب بالتعليق الآن باسم الحكومة اليابانية، على آفاق ونتائج القمة بين روسيا وكوريا الشمالية. لكن بشكل عام، نعتقد أن الوضع الأمني الإقليمي حول اليابان أصبح خطيرا بشكل متزايد، بما في ذلك بسبب زيادة التعاون العسكري بين روسيا وكوريا الشمالية".

وتابع هاياشي القول: "ستواصل اليابان جمع وتحليل البيانات وكذلك ستستمر في التعاون مع المجتمع الدولي، وفي المقام الأول الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، بما في ذلك لتحقيق الامتثال الكامل لعقوبات مجلس الأمن الدولي ذات العلاقة".


في وقت سابق، أعلن المكتب الصحفي للكرملين أنه من المقرر أن يقوم الرئيس بوتين بزيارة دولة إلى كوريا الشمالية يومي 18 و19 يونيو.

وتوقع مساعد الرئيس الروسي للشؤون الدولية يوري أوشاكوف للصحفيين، أن يتم في ختام زيارة رئيس الدولة إلى بيونغ يانغ، التوقيع على اتفاق بشأن شراكة استراتيجية شاملة بين الدولتين.

وأوضح أوشاكوف أن التطور العميق الذي يشهده الوضع في العالم، يفرض ضرورة إبرام مثل هذه الاتفاقية، التي لن تكون موجهة ضد دول أخرى.
 

abdo 22

عضو نشط
إنضم
24 أبريل 2024
المشاركات
73
مستوى التفاعل
196
Country flag
من فضلك, تسجيل الدخول أو تسجيل لعرض المحتوى !
الإعلام الياباني عامل مناحة على الزيارة دى ، تخيل ٥ دقائق كاملة او ازيد قليلا عنها فى قناة NHK , ودى حاجة كبيرة , بس امريكا برضه بتقول انها بتراقب الأوضاع 😂😂
 

Atum

مراسلين المنتدى
إنضم
20 نوفمبر 2021
المشاركات
30,806
مستوى التفاعل
95,859
المستوي
11
الرتب
11
Country flag

نظرة من الغرب إلى زيارة بوتين المرتقبة لكوريا الشمالية


سلطت وسائل الإعلام الغربية الضوء على الزيارة المرتقبة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى كوريا الشمالية، وهي الأولى منذ 24 عاما.

وأعلن الكرملين في بيان أنه "بدعوة من كيم جونغ أون سيقوم فلاديمير بوتين بزيارة دولة إلى جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية يومي 18 و19 يونيو 2024"، وقد أثار هذا الإعلان اهتمام وسائل الإعلام الغربية، نستعرض فيما يلي بعضها:

  • شبكة CNN الأمريكية:
قالت إن "هذه رحلة خارجية نادرة لبوتين منذ أن بدأ الغزو الروسي واسع النطاق لأوكرانيا في عام 2022، ولحظة مهمة للرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون، الذي لم يستضيف زعيما عالميا آخر في بيونغ يانغ، إحدى العواصم الأكثر عزلة سياسيا في العالم".

ولفتت إلى أنه "من المتوقع أن تؤدي الزيارة إلى تعزيز الشراكة المزدهرة بين القوتين، والتي تقوم على العداء المشترك بينهما تجاه الغرب، وتدفعها حاجة بوتين إلى الدعم في حربه المستمرة على أوكرانيا".

  • هيئة الإذاعة البريطانية BBC:
رأت أن هناك "فضولا طبيعيا يحيط بالزيارة، إذ إنها المرة الثانية فقط التي يزور فيها بوتين كوريا الشمالية، وكانت الزيارة الأولى عام 2000 في بداية رئاسته وكان حينها والد كيم، كيم جونغ إيل القائد الأعلى للبلاد".

واعتبرت أن "الأمر يتخطى ما أهو أبعد من ذلك. فالعلاقات بين البلدين والتي لم تكن قوية على كافة الأصعدة خلال حقبة الاتحاد السوفيتي، تحولت من علاقات متبادلة تسودها المجاملات إلى علاقات متبادلة تهيمن عليها المنافع، وهو أمر يقلق الغرب".

  • موقع "أكسيوس" الأمريكي:
قال إن هذه "ستكون هذه أول رحلة يقوم بها بوتين إلى كوريا الشمالية منذ أكثر من عقدين، وتدل على اعتماد روسيا على الدولة المنبوذة في الحصول على الذخائر اللازمة لتغذية حربها المستمرة مع أوكرانيا".

ورأى أن "هذه أيضا رحلة نادرة أخرى إلى الخارج لبوتين، وهي الثانية له منذ أن حصل بسهولة على ولاية خامسة في انتخابات مزورة في وقت سابق من هذا العام. وخلال رحلته إلى الصين الشهر الماضي، اتفق هو والرئيس الصيني شي جين بينغ على تعميق العلاقات الاستراتيجية الوثيقة بالفعل بين البلدين وأدانا السلوك العدواني من جانب الولايات المتحدة".

  • صحيفة "الغارديان" البريطانية:
أشارت إلى "أنها رحلة نادرة إلى الخارج لبوتين، الذي قصر سفرياته الدولية على الدول الصديقة منذ أن شن الغزو الشامل على أوكرانيا وأصبح موضوع مذكرة اعتقال من المحكمة الجنائية الدولية بسبب الترحيل الجماعي للأطفال من أوكرانيا إلى روسيا".

  • صحيفة "الإندبندنت" البريطانية:
سلطت الضوء على رفع صور بوتين والأعلام الروسية في شوارع بيونغ يانغ، مشيرة إلى أن "هذه الزيارة تجري وسط مخاوف دولية بشأن التعاون العسكري بين البلدين، حيث سيجري بوتين مع الزعيم الشمالي محادثات في إطار تعميق تحالفهما في مواجهة المواجهات المنفصلة والمكثفة مع الغرب".

  • صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية:

وصفت زيارة بوتين بأنها تمثل للزعيم الكوري الشمالي "لحظة نادرة لبلاده، المنبوذة في الغرب. بالنسبة لروسيا، يعد هذا بمثابة تعزيز العلاقات مع الدولة التي تزودها بالذخائر التي تشتد الحاجة إليها في حربها في أوكرانيا".

وأضافت: "كانت بيونغ يانغ وموسكو حليفتين في حقبة الحرب الباردة، وفترت علاقاتهما بعد تفكك الاتحاد السوفياتي. ولكن في العامين الماضيين، تقاربت العلاقات مرة أخرى نتيجة للعداء المشترك تجاه الولايات المتحدة. روسيا بسبب حربها ضد أوكرانيا وكوريا الشمالية بسبب برنامجها للأسلحة النووية".
 

الذين يشاهدون الموضوع الآن

أعلى أسفل