مرحبا بك في منتدى الشرق الأوسط للعلوم العسكرية

انضم إلينا الآن للوصول إلى جميع ميزاتنا. بمجرد التسجيل وتسجيل الدخول ، ستتمكن من إنشاء مواضيع ونشر الردود على المواضيع الحالية وإعطاء سمعة لزملائك الأعضاء والحصول على برنامج المراسلة الخاص بك وغير ذلك الكثير. إنها أيضًا سريعة ومجانية تمامًا ، فماذا تنتظر؟
  • يمنع منعا باتا توجيه أي إهانات أو تعدي شخصي على أي عضوية أو رأي خاص بعضو أو دين وإلا سيتعرض للمخالفة وللحظر ... كل رأي يطرح في المنتدى هو رأى خاص بصاحبه ولا يمثل التوجه العام للمنتدى او رأي الإدارة أو القائمين علي المنتدى. هذا المنتدي يتبع أحكام القانون المصري......

«مشاريع الأمن الغذائى المصرية» هل هى خطوة إستباقية لما هو قادم ؟!

tayga

عضو مميز
إنضم
20 نوفمبر 2021
المشاركات
3,234
مستوى التفاعل
9,735
المستوي
3
الرتب
3
Country flag
_ 845.jpeg

● بقلم
✍
م / محمد زيدان
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 - «السيد/ كلاوس شواب» رئيس [[ المنتدى الإقتصادى العالمى ]] ، ممثلا لجماعة الشر ، قد أعلن عن التخوف من :
👇

● [[ إعتداء سيبرانى ]] عبر الإنترنت على نظام خطوط إمداد السلع الغذائية عالميا ، وطالب بإقامة محاكاة لذلك لمعرفة كيفية التصدى له ، وهذا ليس بالجديد لأنه كان قد حذر من ذلك أحد النواب الأمريكيين فى (2020) بعد قرار الإغلاق التام جراء جائحة (COVID-19) ..
2 - وهذا يذكرنا بأن فى أكتوبر (2019) قام الملياردير الشهير «بيل جيتس» صاحب شركة (MICROSOFT) العالمية ممثل آخر لجماعة الشر ، بالتحذير من تخوفه من إجتياح وباء من فيروس (COVID-19) للعالم وطالب بمحاكاة لذلك فيما أطلق عليه (EVENT-201) لمعرفة مدى جاهزية «الولايات المتحدة» لمواجهة مثل هذا الخطر ، ونعرف أن هذا حدث قبل أشهر قليلة جدا من إنتشار فيروس ما سمى بـ(CORONA) الجديدة ثم أعطى أسم (COVID-19) فهل هذا يعنى أننا بصدد الدخول فى الطور الثانى للحرب العالمية الثالثة التى نمر بها والتى معظم شعوب العالم غير واعية أنها تخوضها
❓

3 - يبدو أن موضوع الغذاء له عدة جوانب ولا يقتصر فقط على الخوف من
🔔
[[ إعتداء سيبرانى عبر الإنترنت يعطل أو يوقف خطوط الإمداد فقط ]] ، بل يبدو أن هناك خطر آخر يلوح فى الأفق منذ فترة وهو [[ تغير المناخ ]] وتأثيره على المحاصيل الغذائية فى جميع أنحاء العالم ..
4 - ففى سنة (2020) ومن جراء الإغلاق التام لكل الأعمال والعزل التام للشعوب داخل منازلهم ، تعطلت كل السبل لجنى المحاصيل الزراعية وشحنها للتعبئة ولإرسالها للأسواق ، فكانت النتيجة أن فسدت المحاصيل وتم دفنها فى التربة التى نبتت منها ، وكذلك حدث مع المواشى التى لم يتمكن أصحابها من إرسالها للمجازر للذبح والتغليف والإرسال للأسواق فتم [[ قتلها ودفنها لعدم وجود العلف لتغذيتها أو المواصلات لتوصيلها للمجازر ]] التى كانت قد أغلقت من الأصل ضمن الإغلاق التام ..
5 - ولم يكن هذا السبب الوحيد فى خسارة الكثير من المواد الغذائية بل كان هناك أيضاً عاملا آخرا فى المعادلة وهو [[ التغيير المناخى ]] ، وكأنه جزء من خطة التدمير ، حدثت بعض الحالات المناخية الغريبة الأطوار والتى تبدو [[ غير طبيعية ]] أدت إلى خسائر جسيمة فى المحاصيل الزراعية ، فمثلا :
👇

● حالة الجفاف التام فى «ولاية كاليفورنيا» والتى إمتدت الآن لعدة سنوات ، فى ولاية إشتهرت بمحصول «العنب» الذى تقوم عليه واحدة من أكبر صناعات الولاية وهى «صناعة النبيذ» ، والتى إنهارت من جراء الجفاف وأفلست أعدادا كبيرة ممن يعملون بها ..
● وليس ذلك فقط بل والخسائر المادية والطبيعية والإقتصادية والآدمية من جراء [[ حرائق كاليفورنيا ]] الشهيرة التى أصبحت بمثابة روتينية عبر السنوات القليلة الماضية. ..
6 - كل ذلك على الشاطئ الغربى لـ«الولايات المتحدة» ، ولكن فى منتصف الغرب وفى وسط «أمريكا» حيث المساحات الشاسعة المزروعة بـ[[ محصول القمح ]] ، تغير المناخ فجأة فى السنة الماضية ، وقبل جنى «محصول القمح» مباشرة :
👇

● هبت عاصفة [[ غير طبيعية ]] فى نوعها وقوتها أدت إلى إفساد [[ معظم محصول أمريكا من القمح ]] ، والذى يستخدم فى تغذية الكثير من بلاد العالم إذ أنها أكبر دولة لتصدير القمح ، وكانت هذه العاصفة عبارة عن إعصارا من رياح شديدة جدا فى سرعتها ومحملة بكميات مهولة من الأمطار أدت لإقتلاع المحصول من جذوره وإغراقه حتى تعفن ..
● والغريب فى هذا «الإعصار» هو أنه بدأ من فوق اليابس وليس المحيط وكان التساؤل الأكبر كيف حمل كل هذا الكم من المياه بدون المرور فوق المحيط للتشبع بها
❓
وكيف بدأ فوق اليابس وبدون أى مقدمات
❓
والطبيعى أن تبدأ هذه العواصف فى منتصف المحيطات ومع مرورها فوق المياه تتشبع بها وتكبر وتزداد حدتها حتى تصطدم باليابسة فتتخلص من المياه التى تحملها فى شكل سيل من الأمطار ..
● ولكن أن تبدأ من فوق اليابس وتكون محملة بكل هذا الكم من الأمطار وتبدأ بهذه القوة وسرعة الرياح دون أى إنذار ، فهذا هو [[ الغير طبيعى ]] لأن الطبيعة لا تتصرف هكذا ، وكانت النتيجة كارثية فى تدمير تقريبا كامل [[ محصول القمح الأمريكى ]] ..
7 - والظواهر [[ الطبيعية ]] والتى ليست عادية ولا هى حتى [[ طبيعية ]] لها عدة سنوات وقد تكون أكثر ، فى الظهور ، ليس فقط فى «الولايات المتحدة» بل فى العالم كله ، وبالأخص ظاهرة [[ الزلازل والفيضانات ]] ، ومن ذلك لابد أن نتذكر أن :
👇

● مشروع (HAARP) التابع إلى «القوات المسلحة الأمريكية» هو للسيطرة والتحكم فى المناخ ، والذى كان قد بدأ (CHEMITRIALS) فى سماء الكثير من بلاد العالم حيث تنشر كيماويات فى الجو للتأثير على المناخ بتحفيز سقوط الأمطار ، وعرفنا بذلك منذ سنوات طويلة ، ولم نعلم بعد ذلك بالتطورات الجديدة فى هذا المشروع وما قد توصل له الآن من التحكم فى مظاهر [[ طبيعية ]] أخرى ، أو ما إن أمكن الآن إحداث هذه المظاهر [[ الطبيعية ]] عند الطلب كما يحدث الآن ، وبصورة أصبحت عادية بأسقاط الأمطار أينما ووقتما يراد ذلك أو إحداث أعاصير أو زلازل أو حتى إثارة البراكين ..
8 - زيادة عدد وقوة [[ الزلازل ]] فى العالم ظاهرة واضحة وأشار إليها الكثير من مراكز تتبع «الزلازل» فى العالم ، فنجد أعدادا كبيرة من «الزلازل» تقع يوميا فى أنحاء متفرقة من العالم وبمقدار متفاوت من القوى ، ولكن أغلبها لا تتعدى درجات (3) على «مقياس ريختر» ، ولكنها لم تترك بلدا واحدا تقريبا فى العالم لم تضربه هذه «الزلازل» ..
9 - والآن العالم يمر بحالة عدم إستقرار من [[ الفيضانات ]] التى تكاد تغرق بلادا بأسرها ، وتعانى «القارة الأوروبية» من فيضانات أدت إلى عدد كبير نسبيا من الغرقى من جرائها . و «دولة الصين» أيضا تعانى من «الفيضانات» ، ليس فقط من جراء إنهيار أحد السدود الكبيرة بل من كثرة هطول الأمطار أيضا ، وكل هذه المياه تدمر الكثير من المدن والقرى وغرق البشر وأيضا المحاصيل الزراعية ..
10 - وحدثت فى «والبرازيل» فى «أمريكا الجنوبية» واقعة مناخية غريبة فعلا ولا يجد العلماء لها تفسيرا [[ طبيعيا ]] إذ ضربت «البرازيل» بموجة [[ صقيع ]] مفاجئة نزلت عليها بدون أى مقدمات وفى خلال دقائق تجمدت كل أشجار (( القهوة - البرتقال )) وأفسدت محاصيل (( الذرة - القمح - القصب )) وهذا تماما عكس ما كان ينادى به من تحذيرات من [[ الإحتباس الحرارى ]] الذى من المفروض أنه سيقوم بـ[[ ذوبان الجليد فى القطبين الشمالى والجنوبى ]] وسوف يغرق الكثير من الأراضى لإرتفاع منسوب المياه فى البحار والمحيطات ، فهل ما يحدث الآن هو تطور جديد للمناخ يبشر بـ[[ عصر جليدى جديد ]]
❓

11 - ما حدث دول [[ حوض البحر المتوسط ]] حيث تقع (( اليونان - قبرص )) وجارتهما «تركيا» ثم (( الجزائر - تونس )) فى خضم موجة حر شديدة ربما تكون الأسوأ منذ (30) سنة ، ولتعيد إلى الأذهان الذكريات المريرة لحرائق الغابات التى إندلعت فى سنة (1987) وأودت بحياة أكثر من (1500) شخص فى «اليونان» وحدها ..
12 - أما فى «تركيا» ، فقد شهدت إندلاع قرابة (200) حريق بشكل منفصل فى أنحاء البلاد فى أقل من أسبوع ، ما أرغم السكان والسياح فى بعض المناطق الساحلية إلى الفرار من المنازل والمنتجعات السياحية ..
13 - منذ سنوات قليلة وبدأت «مصر» يظهر فيها [[ تساقط للثلوج ]] بشكل دورى فى الشتاء ، ليس على مجال واسع ولكنها [[ ظاهرة غير طبيعية للمناخ المصرى ]] ..
14 - كل هذه [[ التغيرات المناخية ]] بالإضافة إلى الإغلاق التام الذى مورس فى (( أمريكا - أوروبا الغربية )) الآن تؤتى بثمارها فنجد :
👇

● شُح قد بدأ يظهر فى كل المواد وبالذات المواد الغذائية منها وظهرت علاماته فى بدء إرتفاع الأسعار وبالأخص فى المواد الغذائية ..
15 - منذ سنوات طويلة وتوجد [[ مجاعات ]] فى مناطق متفرقة من العالم ، وكان الكثير منها فى القارات الأكثر فقرا ليس فى الموارد الطبيعية بل فى التكنولوجيا ، أو لخضوعها لإستعمار أجنبى يمنعها من تطوير مواردها ، كما حدث فى «قارة إفريقيا» وفى بعض الدول فى «قارة آسيا» ، وكانت «دولة الصين» واحدة من هذه الدول والتى عانت الكثير من المجاعات حتى أن شعبها تعود أكل أنواع كثيرة من الكائنات لا يأكلها معظم سكان الأرض ، وعانت مثلا «إيرلندا» من المجاعات عندما كان يفسد محصولها الأساسى من «البطاطس» ، وحتى «الدولة المصرية» عانت فى فترة واحدة من [[ مجاعة حادة ]] عندما حدث جفاف ممتد لـ«نهر النيل» فى الفترة من سنة (1036) وحتى سنة (1094) ..
●● ما يجعل ما يحدث اليوم مشكوك فى أمره ، أنه ليس من جراء [[ أحداث طبيعية ]] هو كل هذا الحراك من جهة جماعة الشر نحو التحذير من وقوع المجاعات فى العالم ، وأيضا الشك فى قدرة بعض البلاد التحكم إلى حد كبير فى [[ الظواهر الطبيعية ]] وتطويعها لتلبى طلباتهم ..
●● وعندما يطالب رجل مثل «السيد/ كلاوس شواب» بعمل [[ محاكاه لكيفية التعامل مع مجاعة محتملة ]] ، لابد هنا من الإنتباه وأخذ الحذر
❗

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يتبع
 

tayga

عضو مميز
إنضم
20 نوفمبر 2021
المشاركات
3,234
مستوى التفاعل
9,735
المستوي
3
الرتب
3
Country flag
●● التحرك الإستباقى لـ«الدولة المصرية» بأجهزتها المختلفة لمواجهة المخاطر القادمة
❓

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 - منذ فترة ليست بالبعيدة فى عمر الدول و «الجمهورية المصرية الجديدة» تحت قيادة «الرئيس/ عبدالفتاح السيسى» تستعد ، وبأقصى سرعة ، لمواجهة مثل هذه الظروف ، فالمشروعات العملاقة التى أقيمت بسرعة مهولة لم تكن فقط فى :
👇

● التشييد والبناء لـ«البنية التحتية» ، بل كانت أيضا فى المجال الزراعى والغذائى مثل (( مشروع المليون ونصف فدان - مشروع الدلتا الجديدة - مشروع مستقبل مصر - مشروع المائة ألف صوبة زراعية - آلخ .. )) ، ولم تقتصر على داخل «مصر» بل ضمت أيضا بعض «دول أفريقيا» و الإقليم الجنوبى «دولة السودان» التى يمكنها أن تكون سلة غذاء «قارة أفريقيا» بأكملها ..
2 - أيضا زيادة رقعة زراعة [[ محصول القمح ]] ومشروع «صوامع الغلال» الحديث جدا لتخزينه لمدد طويلة دون أن يفسد ، مع ضبط منظومة بطاقات التموين وحتى تخفيض وزن الرغيف (20) جراما ، وحتى الحديث مؤخرا عن إعادة النظر فى سعر رغيف الخبز ، كلها إشارات إلى الإستعداد للحفاظ على توافر الغذاء لـ«الشعب المصرى» بشكل مستمر ..
3 - مشروعات المزارع السمكية والحيوانية من (( اللحوم - الألبان - الدواجن - البيض )) كلها تقام بسرعة مذهلة ، وموزعة فى كل أنحاء البلاد ، ليتم توزيع ناتجها على الجميع ..
4 - إنشاء [[ المستودعات الاستراتيجية ]] الجارى تنفيذها فى (7) محافظات ، بغرض ضمان [[ توفير إحتياطى إستراتيجى آمن من السلع الغذائية الأساسية ]] ، وغيرها من السلع الأخرى لمدة (
😎
أشهر ، بتكلفة مالية (21) مليار جنيه ، وذلك بهدف تخزين وتدبير إحتياجات الإستهلاك الحالى والمستقبلى للبلاد ..
5 - تأمين البلد بموارد الطاقة سواء التقليدية أو الطبيعية سواء كانت من (( الغاز - النفط - الطاقة المتجددة بأنواعها )) لضمان إستمرار وجودها الحيوى فى تسيير الحياة العصرية كانت من أساسيات المشاريع الأولى التى أقامها «الرئيس/ عبدالفتاح السيسى» ..
6 - حتى المدن الجديدة وشبكة الطرق العملاقة ومشاريع النقل الحديثة الممتدة بطول مصر وعرضها ، لها غرض وهى لتوزيع الشعب بشكل متساوى لتسهيل وصول الإمدادات للجميع ..
7 - ولذا فمن المستغرب بعد كل هذه الترتيبات التى قام بها «الرئيس/ عبدالفتاح السيسى» ومنذ سنين لـ[[ تأمين بقاء المصريين ]] ، أن يشك أحدا فى :
👇

● أنه سيفرط أو يتهاون فى [[ مياه مصر ]] ، خصوصا أننا عانينا من قبل من مجاعة طاحنة جراء جفاف ممتد لـ«نهر النيل» ..
8 - والمشروعات الخاصة بالمياه سواء كانت فى تحضير أماكن لتخزين فائض كبير منها قد يصلنا من وراء «السد الإثيوبى» ، أو مشاريع المحافظة على تلك المياة التى تصل من الفيضان الطبيعى لـ«نهر النيل» ، وتبطين الترع ونظم الرى الجديدة بالتنقيط وأسلوب زراعة الصوب الزراعية كلها تصب نحو توفير الغذاء المستدام لـ«الشعب المصرى» حتى لو كان باقى العالم يمر بمجاعة ..
●● كل ما نحتاجه الآن هو وعى «الشعب المصرى» بما يدور فى العالم من حوله والبدء فى التفكير فى السبل التى تمكنه المساعدة على إستكمال الإكتفاء الذاتى من المواد والسلع الغذائية ، وكل من لديه المقدرة على زراعة أى نوع من الغذاء عليه فعل ذلك من الآن كى لا نشعر أبداً بالعوز ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
●● التحرك الإستباقى لـ«الدولة المصرية» بأجهزتها المختلفة فى مجال [[ الأمن السيبرانى ]]
❓

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 - برز مصطلح [[ الأمن السيبرانى ]] خلال لقاء «وزير الخارجية/ سامح شكرى» ، بسكرتير عام «حلف شمال الأطلنطى/ ينس ستولتنبرج» بمقر الحلف بالعاصمة «البلجيكية بروكسل» ، خلال زيارته الأخيرة لـ«بروكسل» ، إطار الاهتمام بالتشاور مع مختلف الأطراف الدولية للتباحث بشأن الأوضاع الإقليمية والدولية ، وطرح «الرؤية المصرية» بشأنها ..
2 - وكان من ضمن الموضوعات محل النقاش بينهما
👈
تفعيل وتطوير برامج التعاون والشراكة القائمة بين الجانبين ، وتعزيز التعاون فى عدة مجالات من بينها (( الأمن السيبرانى - مكافحة الإرهاب - الهجرة غير المشروعة - الكشف عن وإزالة الألغام )) ، بالإضافة إلى بناء القدرات البشرية والتكنولوجية لمواجهة التحديات الراهنة ..
3 - ولكن فى ديسمبر (2014) تم تشكيل المجلس الأعلى للأمن السيبرانى فى مصر ، بقرار من رئيس الوزراء السابق المهندس إبراهيم محلب ، و يهدف إلى حماية المعلومات والبيانات لدى الجهات مع الإهتمام بإدارات المعلومات والإتصالات فى الوزارات والجهات المختلفة ، والتأكد من توافر التمويل اللازم لضمان تنفيذ منظومة الأمن السيبرانى ، مع ضرورة وضوح الإطار التشريعى الخاص به ، ويضم تشكيله [[ وزير الاتصاﻻت وتكنولوجيا المعلومات ]] رئيسا للمجلس، وعضوية ممثلين عن وزارات :
● (( الدفاع - الخارجية - الداخلية - البترول والثروة المعدنية - الكهرباء - الصحة - الموارد المائية والرى - والتموين - الإتصاﻻت - جهاز المخابرات العامة - البنك المركزى - (3) أعضاء من ذوى الخبرة )) ..
4 - ثم عُدل فى يناير (2015) بضم (( ممثل عن وزارة المالية - ممثل عن وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى )) ، لعضوية المجلس ، كما أصدر «المهندس/ شريف إسماعيل» فى (19) يناير (2016) ، قرارا بتعيين ممثل عن [[ رئاسة الجمهورية ]] عضوا بالمجلس يتولى وضع إستراتيجية لمواجهة الأخطار السيبرانية والإشراف على تنفيذها ..
5 - فى (2019) أعلن «الرئيس/عبد الفتاح السيسى» إن الحكومة عملت خلال الفترة الماضية على إيجاد [[ عقل جديد للدولة المصرية ]] ، فى إشارة إلى مركز تحكم كبير يواكب التطور التكنولوجى والعصر الرقمى للمعلومات ، مشيرا إلى أن هذا العقل محفوظ على عمق (14) مترا فى أحد الأماكن التى لم يسمها ، مشيرا إلى تأمينه على [[ أعلى مستوى كأمن قومى مصرى ]] ..
6 - قامت «مصر» فى يوليو (2021) بالإعلان عن إنشاء [[ جامعة مصر المعلوماتية ]] بناء على قرار جمهورى ، بالعاصمة الإدارية الجديدة تحديدا «مدينة المعرفة» التى تشيدها «وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات» ، وتشمل الجامعة (4) كليات وهى :
👇

● (( كلية علوم الحاسب والمعلومات - كلية الهندسة - كلية تكنولوجيا الأعمال - كلية الفنون الرقمية والتصميم )) ..
7 - وتم تصميم البرامج الأكاديمية للجامعة من خلال مجموعة من «الخبراء الأكاديميين المصريين» بالتعاون مع نظرائهم من الجامعات الدولية في عدة مجالات ومنها (( التحول الرقمى - الذكاء الإصطناعى - هندسة البيانات - الثورة الصناعية الرابعة - صناعة الإلكترونيات - علوم الإتصالات - التكنولوجيا المالية - تحليل البيانات - التسويق الإلكترونى - فنون الرسوم المتحركة - تجربة المستخدم - تصميم الألعاب الالكترونية - التصميم الفنى للمنتجات فى مجال الفنون الرقمية )) حيث روعى فى برامجها مضاهاة البرامج فة كبرى الجامعات الدولية ومراعاة شروط «الجودة والإعتماد المصرية» ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
😎
JACK.BETON.AGENT
🇪🇬
🇪🇬

😒
Mohamed Zedan
🇪🇬
🇪
 

صانع

طاقم الإدارة
إنضم
30 نوفمبر 2021
المشاركات
10,701
مستوى التفاعل
29,154
المستوي
10
الرتب
10
Country flag
اكيد اللى بيتم فى مصر من كل الخطط هى مش بس للتنمية هى أمن قومى بالتأكيد
 

صانع

طاقم الإدارة
إنضم
30 نوفمبر 2021
المشاركات
10,701
مستوى التفاعل
29,154
المستوي
10
الرتب
10
Country flag
وده استعداد لأى شئ ممكن يحدث فى المنطقة وسرعة تنفيذ المشاريع دليل على أن القادم ليس أفضل وكل ما تفعله هو لتأمين نفسك بكل ما تستطيع حتى تقدر تصمد
 
  • إعجاب
التفاعلات: hazem

الذين يشاهدون الموضوع الآن

أعلى أسفل