مرحبا بك في منتدى الشرق الأوسط للعلوم العسكرية

انضم إلينا الآن للوصول إلى جميع ميزاتنا. بمجرد التسجيل وتسجيل الدخول ، ستتمكن من إنشاء مواضيع ونشر الردود على المواضيع الحالية وإعطاء سمعة لزملائك الأعضاء والحصول على برنامج المراسلة الخاص بك وغير ذلك الكثير. إنها أيضًا سريعة ومجانية تمامًا ، فماذا تنتظر؟
  • يمنع منعا باتا توجيه أي إهانات أو تعدي شخصي على أي عضوية أو رأي خاص بعضو أو دين وإلا سيتعرض للمخالفة وللحظر ... كل رأي يطرح في المنتدى هو رأى خاص بصاحبه ولا يمثل التوجه العام للمنتدى او رأي الإدارة أو القائمين علي المنتدى. هذا المنتدي يتبع أحكام القانون المصري......

ترامب والإتهامات المتتاليه

Mohamed M78

مراسلين المنتدى
الأكثر تفاعلا هذا الشهر
إنضم
3 ديسمبر 2021
المشاركات
41,964
مستوى التفاعل
84,161
المستوي
11
الرتب
11
الإقامة
مصر

خبراء أمريكيون: السياسة الأمريكية بعد الاتهامات الموجهة لترامب أصبحت كرنفالا للفساد​

تاريخ النشر: 31.05.2024 | 16:58 GMT
خبراء أمريكيون: السياسة الأمريكية بعد الاتهامات الموجهة لترامب أصبحت كرنفالا للفساد

Legion-Media
أكد خبراء أمريكيون يوم الجمعة، أن سياسة واشنطن أصبحت "كرنفالا للفساد"، خاصة بعد الاتهامات الموجهة للرئيس السابق دونالد ترامب.

وقال رئيس تحرير مجلة "كوفرت أكشن" والخبير العسكري جيريمي كوزماروف: "تبدو الولايات المتحدة ككل سيئة، بالإضافة إلى نظرة النظام القضائي.. لقد تحولت إلى كرنفال، حيث الفجور والفساد في كل مكان".

وأضاف أن
من فضلك, تسجيل الدخول أو تسجيل لعرض المحتوي!
"لن تؤدي إلا إلى توحيد مؤيديه، كما يعتقد أنصاره أن التهمة تافهة، وبالتالي فإن الحكم لن يؤثر على فرصه في الانتخابات.. يقوم جو بايدن بعمل سيئ للغاية، وبعيد جدا عن الواقع ومتهالك للغاية بحيث يمكن لأي شخص تقريبا أن يهزمه".
كما أوضح الخبير أن" المحكمة فقدت مصداقية النظام القانوني الأمريكي، سواء في نظر الأمريكيين أو في جميع أنحاء العالم.. أمريكا تبدو على نحو متزايد وكأنها جمهورية موز".
وذكر الخبير: "على الرغم من أن الأمر يبدو سيئا، حكم بالإدانة في 34 تهمة، إلا أن الجرائم غبية: دفع أموال لنجمة إباحية مقابل الصمت.. لقد فعل غيره من السياسيين أشياء أسوأ بكثير".
من جانبه، قال المؤرخ الدستوري والمعلق السياسي دان لازار لوكالة "ريا نوفوستي" إن "أنصار ترامب لن يسكتوا على ذلك، بل سوف ينظرون إلى المحاكمة على أنها إهانة وهذا ما يجعلهم أقرب إليه.. هذه مهزلة ولم يثبت المدعي العام سوى دوافعه السياسية".
هذا وأعلن محامي الرئيس السابق دونالد ترامب أن فريق الدفاع
من فضلك, تسجيل الدخول أو تسجيل لعرض المحتوي!
الذي أصدرته هيئة محلفين في نيويورك بحق موكله في قضية تزوير سجلات محاسبية.

المصدر: نوفوستي
 

Mohamed M78

مراسلين المنتدى
الأكثر تفاعلا هذا الشهر
إنضم
3 ديسمبر 2021
المشاركات
41,964
مستوى التفاعل
84,161
المستوي
11
الرتب
11
الإقامة
مصر
صحافة عالمية

أمريكا خسرت شيئا لا يمكنها استعادته أبدا​

تاريخ النشر: 31.05.2024 | 07:32 GMT
آخر تحديث: 31.05.2024 | 07:36 GMT
أمريكا خسرت شيئا لا يمكنها استعادته أبدا

RT
في محاكمة ترامب لم يكن هناك أي دليل على أن ترامب ارتكب جرائم، ولم يكن هناك أي أساس قانوني لتوجيه الاتهام إليه من قبل المدعي العام. غريغ جاريت – فوكس نيوز
لم يخسر دونالد ترامب يوم الخميس، بل خسر نظامنا القانوني الذي كان يحظى بالتبجيل في السابق. وبالتالي فقد جميع الأمريكيين شيئًا ثمينًا، لأن فشل العدالة هو فشل للشعب.
وكانت إدانة الرئيس السابق في قاعة محكمة مانهاتن مقررة سلفا. ومع هذا الحكم الذي لا يرحم، تلاشت قيم المحاكمة العادلة وهيئة المحلفين المحايدة، وتحولت إلى وهم من خيال مؤسسينا. لقد عرفوا أن أسوأ الظلم يتم بلون القانون، وكانوا يخشون ذلك ويحاولون منعه. لذا فقد خسروا هم أيضاً.
لا يمكن لأي تراجع في الاستئناف أن يمحو البقعة القبيحة لأنها لن تمحى. وأصبحت النزاهة الأخلاقية، والعدالة وسيادة القانون هي الضحايا المصيرية لهذا الاعتداء على الحرية. ولم يتم العثور على جريمة حقيقية؛ فقد اخترع المدعون ببساطة مؤامرة غير محددة كانت مستحيلة في الواقع وغير مدعومة في أي مكان في القوانين الجنائية.
وبدت المحاكمة نفسها، التي امتدت لخمسة أسابيع مؤلمة، مجرد إجراء شكلي، وممارسة جوفاء لتحويل جنحة منتهية الصلاحية إلى جناية نشطة بالطريقة التي يتحول بها القنفذ إلى أمير.
وأثناء المحاكمة، لم يتم إبلاغ المتهم مطلقًا بسلوكه الإجرامي المزعوم، وكان هذا انتهاكًا صارخًا لحقوقه المنصوص عليها في التعديل السادس. وبعد ذلك تم إعطاء المحلفين قائمة إبداعية من ثلاثة احتمالات، وتم إبلاغهم بأن مبدأنا الدستوري المتمثل في الإجماع قد ذهب في طريق طائر الدودو. وما زلنا لا نعرف، وربما لن نعرف أبدًا، ما هي المؤامرة التي يُفترض أن ترامب ارتكبها.
أثبت المدعي العام ألفين براغ أن الفيلسوف والفقيه الإنجليزي جيريمي بينثام كان على حق. "ليس القانون نفسه هو الذي يخطئ أبدًا، بل دائمًا ما يكون المفسر الشرير للقانون هو الذي أفسده وأساء استخدامه."
لكن براغ لم يتصرف بمفرده. لقد تجاهل شريكه والمدعي العام المساعد، القاضي خوان ميرشان، بلا مبالاة، قواعد الأدلة الراسخة، وتلاعب بمعايير المقبولية لصالح الادعاء، وفرض عقوبات على شهادة ضارة مجردة من القيمة الإثباتية. كما ساعد في هندسة إدانة غير مشروعة من خلال حرمان ترامب من حقه الكامل والمشروع في الحكم، والدفاع الذي يحق له. لقد فعل ميرشان كل هذا دون ضمير أو ندم.
لم يكن هناك أي دليل معقول على أن ترامب ارتكب جرائم. ولم يكن هناك أي أساس قانوني لتوجيه الاتهام. كانت الحقائق مفتعلة أو مبالغ فيها. تم تحريف القوانين أو تجاهلها. وأصبح منفذو القانون منتهكين له.
في هذه الأثناء، كذب كوهين على هيئة المحلفين، تمامًا كما كذب على أي شخص آخر. ولم يكن من المفاجئ أن يأتي ذلك من رجل قال للكونغرس: "لقد كذبت، لكنني لست كاذباً". ويعتبرهذا قياسا ملتويا من فاسق لا يطاق.
إن مشكلة الكاذبين هي أن الحقيقة بالنسبة لهم ليس لها معنى. إنهم غير قادرين على التمييز بين الخيال والواقع. إنهم يكذبون على أنفسهم بشأن أكاذيبهم، لكن هذا لم يمنع براغ ورفاقه من استغلال مهارات كوهين باعتباره مراوغًا خبيرًا في سعيهم الدؤوب لإدانة ترامب.
هل قبلوا بالحنث؟ قطعاً. كانوا يعلمون أن كوهين سيكذب. لقد أرادوا منه ذلك، وهو لم يخيب ظنهم.
لم يكن لدى براغ مطلقًا السلطة لرفع قضية ضد ترامب بناءً على انتهاكات تمويل الحملات الفيدرالية، والتي بدا أنها محور قضيته الخاطئة، ولهذا السبب أخفاه حتى النهاية المريرة. ولم يكن من الممكن أن يسمح بذلك قاض مختص أو غير متحيز، ولكن ميرشان لم يكن كذلك.
والنهاية المأساوية لمحاكمة ترامب هي أن الأمريكيين لم يعد بإمكانهم الثقة في نظامنا القضائي، فقد تم تبديد هذا الإيمان. وإذا أمكن استخدامه كسلاح ضد رئيس سابق، فمن الممكن أن يحدث لأي واحد منا. نحن جميعا في خطر.
عندما يسيء المدعي العام، الذي يمثل قوة مؤثرة في الحكومة، منصبه الموثوق به لتخريب العملية القانونية، وعندما يتصرف القاضي بشكل متضافر لتفكيك حقوق المتهمين في الإجراءات القانونية الواجبة، فإن نظام العدالة لدينا يصبح مهددًا. لقد ضاع احترام سيادة القانون.
لقد كان جون آدامز هو الذي قال: "إن حكومتنا هي حكومة القوانين، وليست حكومة الرجال".
للأسف، لم يعد الأمر كذلك.
المصدر:
من فضلك, تسجيل الدخول أو تسجيل لعرض المحتوي!
 

Mohamed M78

مراسلين المنتدى
الأكثر تفاعلا هذا الشهر
إنضم
3 ديسمبر 2021
المشاركات
41,964
مستوى التفاعل
84,161
المستوي
11
الرتب
11
الإقامة
مصر

المحكمة الأمريكية العليا تفصل في الحصانة الجنائية المطلقة لترامب​

تفصل المحكمة الأميركية العليا في موضوع الحصانة الجنائية المطلقة التي دفع بها الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.
المحكمة الأمريكية العليا تفصل في الحصانة الجنائية المطلقة لترامب

Gettyimages.ru

هل يعيد ترامب رسم الخريطة السياسية في الولايات المتحدة؟

ويمكن لقرار المحكمة حول حصانة ترامب أن يؤخر محاكمته الفيدرالية الجارية في واشنطن.
ومن المتوقع أن يرفض الحكم ادعاء ترامب بالحصانة المطلقة، مما يفتح الباب لمواصلة محاكمته بتهمة التآمر لإلغاء خسارته في الانتخابات الرئاسية عام 2020 قبل الانتخابات القادمة التي سيشارك فيها كمرشح جمهوري.
وكان من المقرر أن تبدأ محاكمة ترامب بتاريخ الـ4 مارس، قبل الانتخابات المقررة في نوفمبر المقبل، ولكن قرار المحكمة قد يؤدي إلى تأجيل كبير في هذه المحاكمة.
وكانت المحكمة قررت في- الـ28 من فبراير النظر في هذه القضية ما يعني أنه تم تأخير المحاكمة بشكل كبير، فيما شكك القضاة بشكل الحصانة المطلقة التي يطالب بها ترامب، حيث أصر العديد منهم وتحديدا المحافظين على التداعيات طويلة المدى لقرارهم.
وعند سماع المرافعات في شهر أبريل الماضي، قال القاضي المحافظ نيل جورساتش، الذي عينه ترامب، "نحن نكتب قاعدة للأجيال القادمة".
وأضاف القاضي بريت كافانو، وهو أحد المعينين من قبل ترامب، أن "هذه القضية لها آثار كبيرة على الرئاسة، وعلى مستقبل الرئاسة، ومستقبل البلاد".
ومن غير المرجح أن تصدر المحكمة قرارا بالحصانة المطلقة لترامب.
ولكن قد يدفع نطاق القرار وصياغته إلى تأجيل المحاكمة بشكل أكبر، مما يقلل من احتمالات مواجهة ترامب للمدعين العامين قبل التصويت في الـ5 من نوفمبر.
عقب إدانته في محكمة نيويورك.. ترامب يجمع مبالغ طائلة خلال 24 ساعة  لحملته الانتخابية!

هذا ويمكن للقضاة إرجاع القضية إلى المحاكم الأدنى لفرز الادعاءات ضد ترامب، مما يؤدي إلى تأجيل المحاكمة وتعقيد الإجراءات لعدة أشهر بغض النظر عن الحكم النهائي.
ويحاكم ترامب البالغ من العمر 77 عاما في أربع قضايا جنائية، فهو متهم بتزوير سجلات تجارية لإخفاء أثر مبالغ مالية دفعت لشراء صمت نجمة الأفلام الإباحية ستورمي دانييلز بشأن علاقة جنسية تعود للعام 2006 كان يمكن أن تؤثر على حظوظه للفوز في الانتخابات الرئاسية عام 2016.
وتم دفع مبلغ 130 ألف دولار للنجمة الإباحية السابقة ستورمي دانييلز لشراء صمتها بشأن علاقة جنسية زعمت أنها أقامتها مع ترامب في العام 2006 عندما كان متزوجا من ميلانيا، غير أنه ينفي ذلك.
وقررت هيئة المحلفين في نيويورك إدانة ترامب بكافة التهم الـ 34 في القضية التي يتهم فيها بانتهاكات مالية متعلقة بدفعه 130 ألف دولار من أموال حملته الانتخابية للممثلة الإباحية السابقة ستيفاني كليفورد، المعروفة باسمها المستعار "ستورمي دانييلز"، مقابل صمتها عن علاقتها به.
وبالتالي يكون ترامب أول رئيس أمريكي يدان بتهم جنائية.
المصدر: أ ف ب
 

Mohamed M78

مراسلين المنتدى
الأكثر تفاعلا هذا الشهر
إنضم
3 ديسمبر 2021
المشاركات
41,964
مستوى التفاعل
84,161
المستوي
11
الرتب
11
الإقامة
مصر

محامو ترامب يطلبون تعليق قضية الوثائق السرية ضده بعد تثبيت المحكمة حصانته​

تاريخ النشر: 06.07.2024 | 08:29 GMT

AP
طالب محامو الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بتعليق القضية المرفوعة ضده بتهمة سوء التعامل مع وثائق سرية، استنادا لتثبيت المحكمة العليا حصانة الرئيس السابق من الملاحقة القضائية.

وقدم المحقق الخاص جاك سميث لائحة اتهام بحق ترامب (78 عاما) في فلوريدا تتهمه بتعريض الأمن القومي للخطر على خلفية احتفاظه بوثائق بالغة السرية بعد مغادرة البيت الأبيض.
وفي الدعوى القضائية أمس الجمعة طلب محامو ترامب من القاضية آيلين كانون وقفا جزئيا للإجراءات للسماح لهم بدراسة "الآثار المترتبة" لقرار المحكمة العليا على قضية فلوريدا.
وقضت أعلى المحاكم الأمريكية الاثنين الماضي بأن الرئيس السابق يتمتع بحصانة مطلقة من الملاحقة الجنائية عن "أعمال رسمية" قام بها وهو في السلطة.
ويدفع ترامب بالحصانة في القضايا الجنائية الأربع التي يواجهها حاليا.
ودين ترامب في نيويورك في مايو الماضي في 34 تهمة تتعلق بتزوير سجلات تجارية للتستر على دفع أموال لشراء صمت ممثلة الأفلام الإباحية ستورمي دانييلز التي قالت إنها أقامت علاقة جنسية معه.
وطالب محامو ترامب على الفور اعتمادا على قرار المحكمة العليا بإلغاء حكم الإدانة الصادر عن هيئة المحلفين.
ومن المتوقع إصدار الحكم في قضية دانييلز في 18 سبتمبر المقبل.
في قضية فلوريدا يواجه ترامب 31 تهمة تتعلق بـ"الاحتفاظ المتعمد بمعلومات خاصة بالدفاع الوطني"، ويعاقب كل منها بالسجن لمدة تصل إلى 10 سنوات.
وأرجأت القاضية كانون قضية الوثائق السرية إلى أجل غير مسمى.
المصدر: أ ف ب
 

الذين يشاهدون الموضوع الآن

أعلى أسفل